Get Adobe Flash player


ث

لم يخلق أيّ بشرّي يستطيع تحدي قوة إيماني الإلهي
وثقتي القديرة بحواء الثابته والليلكية بداخلي ..
أو بأن يتجرأ على تخيّل هزيمتي والسيطرة على بهجة الأمل بك يا واقعي 
وما من أحد يستطيع هدم سلالم وصولي لقمّتك
يا مخيلات سعادتي ونجاحي ..

twitterglobe

 

مم

 

إليك أيّها المخلّد في قاع العاشقين 

يا من نَعتك بالبلاء النارّي 

 ! وليس بالإنتظار 

أما نفذ صبرك ، وحسّك والأنين

 .، أما سئمت منّا

قلبين منهكين في مغامرة 

 .. الريح العتيد 

أما أبكاك هدوء دواخلنا

وصراع الوقت ولهفتنا 

و سنين الصمت الروحية 

التي ضَجّت بنا  

 .. على غفلة من غفوات عمقنا

أما أخجلتك البنفسجية

 ! التي أزهرت بسّبة مشاعرنا

 ،. أما ندمت ليلة 

على أشواك زَرعتها 

 ! بين أبعاد أوجاع مسافاتنا 

أما مررت لثانية ،.

على شريط عتيق 

 .. يروي لك ، تسلسل تناهيدنا 

ومراحل التلاقي 

بين العتم والأمل 

 .. في مذكرات أعمار خطواتنا 

 .. أما آن للأمانة 

أن تنطق بالحق عننا 

وتفرج العدالة 

 ..  عن محاكمات أشواقنا 

وبأن يُصدر حكم الأبيض 

على هيئة ملائكة ماطرة 

 ! تبارك حلول سعادتنا 

 ! و ما آن  

لحدوث المعجزة المنتظرة 

تلك التي عُقدت حبال وصولها 

وعُرقلت تواريخ حلولهــا

حتى فُكّ اشتباكها 

من إنهيار دموع عذابنا 

الذي صُب عليها كما صَب في جوارحنا ..!

Twitter_Logo1

 

 

disney-cinderella-scarlett-johanson


لو كنّ الجميلات مُستثنيات بنطاق الحظوظ بعذر جمالهن !
لما دوّنت دروبهن على قائمة تعب الإنتظار حتى يصلن للسعادة
 .وما كانت سندريلا تعذّبت قبل أن تنال بعد صبرها بالأميـــر .. رغم كــّل جمالـــــها

Twitter_Logo1

عدد الزوار

free counters

اشترك معنا

ضع ايميلك هنا

القائمه البريديه FeedBurner




 





 جميع الحقوق محفوظه للكاتبة عايده التركماني